أخبار عاجلة
الرئيسية » كلمة السفير لا بد منها ** » يوسف سونة : ** الانطلاقة ** والتطلعات

يوسف سونة : ** الانطلاقة ** والتطلعات

 

السفير العربي …صورة تذكارية يوسف سونة - بمناسبة تقديم لجلالة الملك محمد السادس مؤلف عن القضية الفلسطينية ودوره في في حماية القدس الشريف

إشعاع مغربي متميز في خدمة السلام العالمي من عمق الولايات المتحدة الأمريكية وشمال إفريقيا والوطن العربي من المحيط إلى الخليج …

 

مجلة العرب الدولية *السفير العربي* في خدمة السلام العالمي ، تجسده هذه الدورية العتيقة التي نتطلع إليها بكل التفاؤل ، والطموح ، والأمل ، لكي تصبح جسر من التواصل، والمودة ، والتعاون فيما بين المنظمات الحقوقية، والهيئات الدبلوماسية، والمنابرالإعلامية المتعددة ،بالمملكة المغربية بالقارة الإفريقية ، أرض الحوار والتعايش بين الأديان ، وملتقى الحضارات .

ولعلنا حينما عقدنا العزم متوكلين على الله، وبتعاون كافة الاخوة داخل المحيط العربي الإعلامي وخارجه ، حتى تمثل ( مجلة العرب الدولية – السفير العربي – نموذجا متميزا للتغطية الإعلامية المهنية ، في إطار علاقات إنسانية مخلصة، بين كل الفاعلين ، وعلى مختلف توجهاتهم الفكرية والإيديولوجية ، رغبنا أن تشكل في ذات الوقت نافذة مشرقة، لأخبار،وتحقيقات شاملة متنوعة يتصدرها مسلسل ثقافة السلام العالمي ، ونبذ العنف ، ومواجهة الإرهاب الفكري، والتعصب الديني بكل أشكاله ..كما نأمل أن تغدو مجلة العرب الدولية *السفير العربي* منبراحقوقيا ،ودبلوماسيا حيويا متميزا، يحتضن بين  جنباته حوارا حضاريا راقيا يجمع بين الأمم والشعوب ، ولا يفرق بين هذا وذاك ، وبين هؤلاء وأولائك ، يبني ولا يهدم ، يعالج ولا يجرح .

   مجلة العرب الدولية – السفير العربي – ليست منتوجا إعلاميا ، بل هي منبر اختار ، بعد فترة تأمل عميقة ومتأنية ، خوض غمار التجديد ، من خلال اكتساء حلة جديدة تواكب الواقع العربي في كل أبعاد متغيراته وتحولاته ، بكل ما تفرضه هذه الخطوة من التأسيس لصيغة تواصل مبتكرة ، تربط الجسور بين مكونات العروبة من المحيط إلى الخليج

ففي غياب تواصل حقيقي وإيجابي بين بلدان الأمة العربية الواحدة ، ترك القارئ العربي ، بل وحتى المقرر العربي ، في حيرة ، تائها في فلك الإعلام الأجنبي الذي يركز على عيوبنا ، والآفات ، ويعتم على نقط الضوء في معاشنا والحياة .

 مجلة العرب الدولية * السفير العربي * قررت أن تضع يدها في أيدي كل الغيورين على العروبة ، من دبلوماسيين، وفعاليات مدنية وشعبية ونخب فكرية ، ومنظمات إنسانية وحقوقية ،  من أجل ترجمة الغيرة على ماضينا وحاضرنا والمستقبل .

 مجلة العرب الدولية * السفير العربي* اختارت الإخبار الرصين والتعليق الموضوعي أسلوبا ، بعيدا عن منهج التهويل والتجني والتجريح .

مجلة العرب الدولية * السفير العربي * لم ولن تكون بوقا لتأجيج نار الخلافات والشقاق بين الأشقاء ، بل جسرا للمحبة والتعاون القائم على الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية والخصوصيات لأي دولة .

مجلة العرب الدولية * السفير العربي * هي صوت كل شعوب العالم ، بلا تمييز ولا تفرقة . ورغم تواجدها الجغرافي على أرض اللمملكة المغربية في شمال إفريقيا ، فإنها تعيش على نبض شعوب العالم المحبة للسلام ،  وعلى إيقاع كل العواصم العربية والإسلامية .

مجلة العرب الدولية – السفير العربي – معكم أينما كنتم في كل ربوع العالم ورقيا وإلكترونيا .

السفير العربي **** Assafir AL Arabie 

مدير النشر ورئيس التحرير

يوسف سونة    ***  YOUSSEF SOUNA 

assafir.alarabie@gmail.com

assafiralarabie.com

3 تعليقات

  1. محمد ناصر مببروك

    ممتاز ومن الروعة بمكان على مناصرة العروبة وعود المجد للعرب مجددا في حياة الأمة الواحدة من المحيط الأطلسي إلى الخليج العربي .
    بالتوفيق إن شاء الله .

  2. الحسن لشهاب / المغرب

    ما معنى ان المغرب يساهم في السلام العالمي ،في حين تجد اوضاعه الاجتماعية و الحقوقية المزرية ، تشارك بكثافة في صناعة الموارد البشرية المتطرفة ،التي تعتبر الاداث الانتحارية التي يستخدمها صناع قرارات الانظمة الراسمالية العالمية الغاشمة ،و الموارد البشرية تعتبر المادة الخام في اسواق الاتجار بالبشر؟ قد يكون فعلا المغرب يساهم في السلام العالمي لو كانت اوضاعه الاجتماعية و الحقوقية تفرز موارد بشرية متوازنة نفسيا و فكريا ،متشبثة بقيمها الوطنية و الدينية ،لا توجد اسماءها في لوائح التطرف و الارهاب و التسكع و الانحناء و الفساد المالي او السياسي او الاداري او الخلقي،و الا سيكون الموقع الاعلامي يشهد بالزور .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: